مكتبة جرير

المناطق الزرقاء (كتاب إلكتروني)

34.99 ر.س.

المناطق الزرقاء (كتاب إلكتروني)

كتاب الكتروني
34.99 ر.س.
وحدة البيع: Each
المؤلف: دان بويتنر
تصنيف الكتاب: إصدارات مكتبة جرير, كتب إلكترونية, وصل حديثاً
الناشر: مكتبة جرير
عدد الصفحات: 313
الصيغة: كتاب الكتروني
قسط شهري يصل إلى 11.66  ر.س. / شهر بدون رسوم لمدة 3 شهر. اقرأ المزيد

ملاحظة: هذا الكتاب إلكتروني وسيتم إضافته إلى حسابك في تطبيق قارئ جرير.

    حول المنتج

    يتعلق هذا الكتاب بالإنصات إلى الأشخاص، مثل "أوشي"، الذي يعيشون في المناطق الزرقاء في العالم - الأشخاص الأكثر صحة والأطول عمرًا الذين لديهم أشياء كثيرة ليعلمونا إياها عن عيش حياة أطول وأثرى. إذا كانت الحكمة هي بضع معلومات بالإضافة إلى الخبرة، فإن هؤلاء الأفراد يحظون بحكمة أكبر من أي شخص آخر. لذا فقد ملأنا هذا الكتاب برؤى من الأشخاص ذوي المائة عام عن عيش الحياة جيدًا. تتناول قصصهم كل شيء بدءًا من طريقة حمل الأطفال إلى تعلم كيف تكون محبوبًا، ومن الثراء المادي إلى إيجاد الحب في الحياة - والحفاظ عليه. ومن خلالهم، نستطيع جميعنا تعلم كيف ننشئ منطقتنا الزرقاء ونبدأ المضي نحو عيش حياة أطول وأفضل. مع ذلك، حين يتعلق الأمر بكيفية عيش الحياة أطول، فإن ما سيقوله لك أمثال هؤلاء لا يختلف كثيرًا عما سيقوله رجل طوله متران عن الطريقة التي أصبح بها طويلًا جدًّا. هل نصيحة "أوشي" بالنوم الهانئ تقدم المزيد من الفوائد الصحية؟ ربما تحظى بكل هذه الحيوية، لكن هذا لا يُفسر سبب كونها لم تصب بالسرطان أو مشكلات بالقلب، أو سبب كونها تحظى بمثل هذه الحيوية وهي في عمر 104 أعوام. إن الطريقة المناسبة لتتعلم أسرار طول العمر من أشخاص مثل "أوشي"؛ هي عن طريق إيجاد مكان يكون به كثيرون مثل أوشي - إيجاد ثقافة، منطقة زرقاء، تكون بها نسبة الأشخاص الأصحاء البالغين 90 أو 100 عام من السكان ككل، عالية في الغالب. وهنا يمكن للعلم أن يعمل. تشير الدراسات العلمية إلى أن هناك حوالي 25 % فقط من حياتنا تكون وفقًا للجينات، وذلك حسب دراسات شهيرة على توأمين دنماركيين. ونسبة الـ75% المتبقية تحددها أساليب حياتنا وخياراتنا اليومية التي نتخذها. ويترتب على هذا أننا إذا حسَّنَّا من أساليب حياتنا، نستطيع أن نزيد من متوسط العمر المتوقع في إطار حدودنا البيولوجية. حين استعددنا لأول مرة لكشف غموض طول العمر البشري، تعاونَّا مع اختصاصيين في الدراسات السكانية وعلماء في المعهد الوطني للشيخوخة لتحديد المناطق حول العالم التي يعيش فيها الناس الحياة الأطول والأصح، فهذه هي الأماكن التي يبلغ فيها الناس عمر الـ 100 بمعدلات أعلى بشكل كبير، ويعيشون، في المتوسط، حياة أطول وأصح من التي يعيشها الأمريكيون. ويعانون أيضًا معدلًا صغيرًا من الأمراض المميتة التي يعانيها الأمريكيون. وعملنا مع أكبر خبراء طول الأعمار في العالم لاستخلاص الأساليب الحياتية وتحويلها إلى سمات يمكنها أن تساعد على تفسير طول الأعمار الاستثنائي.
    عرض أكثر

    مراجعات العملاء